اسلاميات

أصل فانوس رمضان وكيف بدأت الحكاية

أصل فانوس رمضان وكيف بدأت الحكاية

أصل فانوس رمضان وكيف بدأت الحكاية ، قد يكون لدى الكثير منا سؤال حول أصل فانوس رمضان ومتى بدأت القصة بالضبط ، ويمكننا القول أن هناك العديد من الروايات التي قيلت حول هذا الموضوع ، ولكن على الرغم من تنوعها وتعددها ، فإن فانوس رمضان مهم والتقاليد المتجذرة المصاحبة لشهر رمضان القادم وحت نهايته ، وإستخدام  الفانوس سواء للزينة أو للإنارة ولإسعاد الأطفال الصغار ، سنتعرف في السطور التالية حول ذلك الموضوع ، تابعوا معنا .


اصل فانوس رمضان وكيف بدأت القصة

حكت العديد من الحكايات والروايات التي تشرح أصل فانوس رمضان وكيف بدأت القصة؟ ومتى بدأت؟ من بين أهمها ما يلي:

  • خرج عدد كبير من الناس عند قدوم الخليفة المعز من الغرب إلى القاهرة لاستقباله حاملين في أيديهم فوانيس مضاءة بالشموع للترحيب به والاحتفال بوصوله.
  • اصل فانوس رمضان وكيف بدأت القصة؟ وفي الرواية الثانية أن أحد خلفاء العصر الفاطمي ، وتحديداً الحكيم بأمر الله ، أمر النساء بعدم الخروج إلا في الشهر المبارك ، سواء للصلاة أو زيارة المسجد ، ولكي يحدث هذا ، كان يشترط أن ترافق كل امرأة صبي يحمل فانوسًا ، وهذا دليل على وفاة المرأة ، فيبتعد الرجال عن الطريق ، ومن هنا ظهرت تلك العادة واستمرت حتى يومنا هذا.
  • اصل فانوس رمضان وكيف بدأت القصة؟ وهناك رواية: اقترن وجود الفانوس بوقت السحور. كانوا يعلقونه في المساجد ليعلنوا وقت السحور ، أو حمله الأطفال مع المشراتي لتحذير الجمهور بوقت السحور

فانوس رمضان للاطفال

  • يتم تحضير الأوراق الملونة والألوان المائية المختلفة لعمل الفانوس بالشكل التقليدي للورق.
  • قص ورقة مستطيلة من الورق المقوى ، وارسم عليها مجموعة من الأشكال بالألوان المائية.
  • يمكن أن يشارك الأطفال الصغار في القيام بذلك بحيث يرسم كل واحد منهم شكله المفضل.
  • اترك الورقة حتى تنضج تمامًا ثم قم بطيها إلى نصفين متساويين فوق بعضهما البعض بالتساوي.
  • يستخدم المقص لعمل ثقوب صغيرة بطول الورقة ويفضل قص نصف الورقة فقط.
  • افتح الورقة وألصق طرفيها باستخدام إحدى المواد اللاصقة للحصول على مظهر الفانوس.
  • يد الفانوس مصنوعة من الورق المقوى أو مادة قوية مثل الكرتون ومواد أخرى.
  • يمكن استخدام الأوراق الملونة بدلاً من تلوين الأوراق والرسم عليها ، لذلك قلل من الوقت والجهد اللازمين لذلك

فانوس للإضاءة

اصل فانوس رمضان وكيف بدأت القصة؟ على الرغم من تعدد الأشكال التي توجد عليها الفوانيس ، وكذلك ألوانها وجودة تصميمها ، فقد كان هناك في الماضي فانوس للإضاءة يستخدم خصيصًا لهذا الغرض ، على النحو التالي:

  • ووضعت الشموع بداخلها لتبدو مضيئة ، وتجول الشباب في الشوارع وغنوا أجمل الأغاني الرمضانية.
  • تطور الأمر إلى وضع لمبات ملونة صغيرة بداخله بعدة ألوان ، وبالضغط على وسادة أرز أسفل الفانوس ، تضيء تلك المصابيح وتنطفئ.
  • كما تستخدم الأحجام الكبيرة من الفوانيس للإضاءة بتعليقها في المساجد أو في الشوارع بشكل عام.

فانوس رمضان كبير

إن مشاركة الأطفال الصغار في الاحتفال بقدوم الشهر المبارك أمر مرغوب فيه للغاية ، حيث تقوم بعض العائلات بشراء أو صنع فانوس رمضان كبير ، والذي قد يكون مصنوعًا من الورق أو الخشب أو حتى أنواع من القماش الخفيف ، وذلك على النحو التالي:

  • في الماضي ، كانت الفوانيس تتخذ شكل صندوق مربع مصنوع من القصدير ، وفي داخله شموع تضيء.
  • تطورت المادة لتشمل كلاً من مواد القصدير والزجاج في تصنيعها ، بشرط عمل ثقوب للسماح بدخول الهواء بحيث تظل الشمعة مضاءة.
  • مع مرور الوقت تحولت إلى الظهور كما هي الآن ، مع إدخال العديد من التطورات سواء في اللون أو النقوش المطبوعة عليها.
  • سعى كثير من الناس لشراء فانوس مضيء يعلقه أمام منزله ليضيء الطريق وكنوع من الزخارف المستعملة.
  • هناك بعض الأنواع الكبيرة من القماش المطبوع ، توضع بداخلها لمبة كبيرة بحيث تكون مصدرًا قويًا للضوء ، وعادة ما تزين بها في الشوارع وتعلق في منتصفها.
  • وهناك أنواع أخرى من الخشب يمكن شراؤها أو صنعها باليد ، وتعليقها بغرض التزيين في المنازل والمساجد والمحلات.

إقرأ أيضاً :كم تكلفة تغيير لوحة السيارة في السعودية 1443

وفي النهاية لمقالنا هذا نكون قد تحدثنا لكم عبر السطور السابقة بالمعلومات الكافية والشاملة فيما يتعلق بالموضوع اعلاه وهو أصل فانوس رمضان وكيف بدأت الحكاية ، نتمنى لكم وافر الصحة والعافية ، دمتم بحفظ الله ورعايته .

السابق
من هو حارس مرمى استراليا ويكيبيديا
التالي
من هو جود سعيد المفكر السوري

اترك تعليقاً