فن ومشاهير

سبب توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بتصاحب

سبب توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بتصاحب

سبب توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بتصاحب، صرح المغني الكبير والمشهورة بجمهورية مصر العربية المطرب فارس حميدة مؤلف أغنية “مفيش صاحب بيتصاحب” وهو مغني بالمهرجانات الشعبية بجمهورية مصر العربية وقد اعلن عن توبته واعتزاله رسميًا عن الغناء  واتخذ قرارًا بيتغير نوعية الغناء للأغاني الدينية والاناشيد وحذف كافة أغانيه التي غنانها من قناته على منصة اليوتيوب.

توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بيتصاحب

صرحت بعض المصادر بمجال الفن أن سبب توبة فارس حميدة المغني الشهير لأغنية “مفيش صاحب بيتصاحب” إلى أنه أصيب في إحدى المواقف التي تعرض لها في الفترة الأخيرة من حياته وبعدها قرر ترك الشعروالغناء الشعبي والذهاب إلى الأناشيد الدينية ودراسة الفصول الدينية بأحدى المساجد المجاورة من محل إقامته بجمهورية مصر العربية وشارك المطرب فارس حميدة مع محبيه ومتابعيه عددًا من مقاطع الفيديو الخاصة به والتي نشرها عبر حسابه الرسمي على منصة السوشيال ميديا فيس بوك، وظهر وهو يغني بعض الأدعية والأغاني الدينية.

سبب توبة فارس حميدة

العديد من الناس ومتابعي المغني المشهور فارس حميدة  يبحثون عن سبب تحوله للاناشيد الدينية واعتزاله الغناء  وهو مشهور في أغنيته ” مفيش صاحب بيتصاحب” حيث كانت هذه الأغنية ناجحة للغاية في البلاد العربية لكن المنشد فارس حميدة  لم يعلن أي توضيح حول سبب توبتة من الغناء واوضحت بعض المصادر الفنية المقربة من المطرب فارس حميدة إلى سبب تأثره بموقف حدث له في الآونة الأخيرة وعلق فارس حميدة على مقطع الفيديو الذي برز فيه وقال: “مع بداية عام هجري جديد نبدأ بداية جديدة في عالم مليء بالخير والصالحين وهو عالم الدعوة إلى الله ونسأل الله عز وجل.على الصدق في العمل “.

18.232.127.73

 

سبب توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بتصاحب
سبب توبة فارس حميدة صاحب اغنية مفيش صاحب بتصاحب

كلمات أغنية مفيش صاحب بيتصاحب لفارس حميدة

دَنِيَّة مواني عَلَى الْمَلَإ قُلُوبِنَا فِيهَا بتنحرق

غلبان وعايش فِي الغلا

تَعْظِيم سَلَامٍ مِنْ غَيْرِ كَلَامِ عُزْبَة مُحْسِنٌ نَاسٌ تَمَام

مفيش صَاحِب بيتصاحب مفيش رَاجِلٌ بَقِى رَاجِلٌ

هنتعامل ويتعامل طَلَع سِلَاحَك مُتَكامِل

هتعورني أعورك هنبوظلك منظرك

جَائِب وَرَا تُصْبِح مَرَّة ملكش قِيمَة وَسَط الْبَشَرِيَّة

وَاقِفٌ سَنْدال بِجَدَارَة هتبقي رَاجِلٌ مِئَة الْمِئَة

بِلاش فشخرة مَنْظَرُه مَا اتهرشت كُلّ الْحِكَايَة

وَالْحِكَايَة م الْبِدَايَة اسْمَعُوا يَا خَلَق ياهو

صَاحِب رَاجِلٌ صَاحِب فَاجِرٌ صَاحِب بيزقك فِي مَشَاكِلَ

أَوْلَاد سُلَيْم اللَّبَّانِين فِي أَيِّ حَتَّهُ مسمعين

تَعْظِيم سَلَامٍ مِنْ غَيْرِ كَلَامِ عُزْبَة مُحْسِنٌ نَاسٌ تَمَام

رِجَاله عَلَيَّ حَقٌّ مَش صَوْت وَبَقّ لَو هتصيع عِنْدَنَا تتدق

إِحَنًا رِجَاله منهيبوش منخافوش منكشوش

وَقْت الْجَدّ إِحَنًا نصد أَيْ حَدُّ مَاسِكٌ خَرْطُوش

النَّاس تعبانة قرفانة مِن العيشة طهقانة

نَعْمَل آيَةٍ وَلَا آيَةً دا الْخَسِيس أَصْبَح فِيهَا بيه

دا الْمَكْتُوبِ عَلَى الْجَبِين هنرضو بيه ونمشوه

بِدَمْعِ الْعَيْنِ عَلِيّ الْخَدَّيْن اللَّيّ مايصلي معانا عالزين

سَمِعْنَا يَا غانْدِي

دَنِيَّة مواني عَلَى الْمَلَإ قُلُوبِنَا فِيهَا بتنحرق

غلبان وعايش فِي الغلا مِسْكِين وعشه بينزلق

ومين يُحَسّ بِالتَّأَنِّي أَحْلَام شَبَابِنَا بتتسرق

زَمَان عَجِيبٌ مالوش حَبِيب مالوش طَبِيب بيداوي

هنروح عَلِيّ فِين ونشكي لمين زَمَن مليان بالبلاوي

يَا وِلاد آدَم مهيش دَائِمَة دِي قِيَامِه قَائِمَةٌ

هنهرب فِين مِنْ رَبِّ الْكَوْن اللَّيّ خَالِقُنَا

فِي نَاسٍ غلابه وَنَاسٌ ديابه عايشين فِيهَا

وَشُوِّش كَدَابَّة وَشُوِّش خَائِنَة وَعَامَّة بَرِيئَةٌ

أَنْزِلْ يَا فَارِس يَا حَمِيدَة غَنِيٌّ وَقَوْل عَلَيْهَا

لِمَا اللَّيّ مِنْك يجرحك طِبّ قَوْلَي مَيْن هيفرحك

بَعْدَ أَمَّا تُتْعِب ماتلاقيش فِي الدُّنْيَا حَاجَة تريحك

كُنْت بِعَامِل النَّاس بِضَمِير وَالتَّقْدِير خسرني كتير

بِس خَلَاص فُهِمَت اللُّعْبَة هلعبها معاكوا عَلَى كَبِيرِ

صَاحِب جُنَيْه هتصبح بيه اقولك آيَة وَتَقُولِي آيَة

قُلُوبَ النَّاسِ بتنفجر دا الْخَسِيس عَامِلٌ دكر

مفيش رَحِمَه أَعْمَى النَّظَر فَأكِرّ نَفْسِه هينتصر

وَرَبّ الْكَوْن مابيسيبش هيجيله يَوْم وَيَنْكَسِر

أَوْلَاد سُلَيْم اللَّبَّانِين هُنَا ع الرُّجُولَة متأسسين

اللَّعِب دُولي فِي الْمَتِين شُبَّيْك لَبَّيْك يفضلوا جَامِدَيْن

فَرِيقٌ حَمَل متصيتين وهرمي الْمِسَا لِنَاس جَامِدَيْن

وهرمي الْمِسَا لِنَاس جَامِدَيْن

مِن الْعَوَائِد هَنْدَسَةٌ وعزبة مُحْسِنٌ مُؤَسِّسَةٌ

عَلَى الرُّجُولَة متأسسة

هُنَا الْأَفْعَال مَش قَوْلِنَا وَقَالَ هُنَا التقال ظابطين مَجَالٌ

شَبَاب رِجَالٌ أَطْفَال وَعِيَال إِحَنًا قُلُوب بتهد جِبَال

رِزْقٌ سُلَيْمٍ يَعْنِي الزَّعِيم فنمره عَشْرَة رَاجِلٌ تَقِيل

بَاعَت مَسًّا لللبانين لِكُلّ بفة وَكُلّ مَجَالٌ

عُزْبَة مُحْسِنٌ نَاسٌ تُقَال وَالْمِهْرَجَان فَوْق الْخَيَال

اللَّبَّانِين مسمعين مسيطرين فِي كُلِّ وَادِي

إِبْرَاهِيم سُلَيْمٍ يَعْنِي الْأَمِير سَمِعَنِي السقفه ع الْهَادِي

مُحَمَّد سُلَيْمٍ يَعْنِي الْكَبِير

يُوسُف سُلَيْم رَاجِلٌ تَقِيل

وَمُحَمَّد أَحْمَد اللَّبَّان صِيتُه وَأَصْلُ كُلِّ مَكَان

وَعَلِيٌّ سُلَيْمٍ يَعْنِي اللَّبَّان واللبانين فِي أَبُو سُلَيْمَانَ .

 

يعتبر فارس حميدة من المطربين المشهورين والبارزين في جمهورية مصر العربية وهو صاحب الاغنية المشهورة بالوطن العربي “مفيش صاحب بيتصاحب” وانه اعتزل الفن والغناء ويريد التحول للاناشيد الدينية ويذهب لدراسة الدروس الدينية بأحد المساجد القربية من مسكنه بجمهورية مصر العربية.

السابق
من هو مودي رئيس وزراء الهند
التالي
فوائد وأضرار تكميم المعدة

اترك تعليقاً