اسلاميات

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر، ومن أهم الأحكام الشرعية صيام يوم عاشوراء وما يعتبر صوماً من النوافل يؤجر عليه العبد وله الكثير من الفضائل لفضل هذا الصيام وأجره العظيم والكبير عن الله تعالى ويوم عاشوراء هو اليوم العاشر من محرم وهو اليوم الذي أنقذ الله فيه سيدنا موسى عليه السلام وأغرق فرعون ومن ولاه وبسبب ذلك وصانا سيدنا وحبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم بصوم هذا اليوم العظيم لأنه يكفر عن ذنوب السنة السابقة.

كيف ننوي صيام عاشوراء

حيث ان عباد الله تعالى ينوون صيام يوم عاشوراء من الليلة السابقة ويجوز أيضًا نية صيام يوم عاشوراء في أي وقت من اليوم نفسه بشرط ألا يأكل الصائم كل أنواع الأشياء المفطرة  من فجر هذا اليوم عندما يريد النية أثناء النهار ، وذلك لأن صيام عاشوراء من صيام النوافل التي بها الاجر الكبير ووصنا رسولنا الكريم بصيام هذا اليوم الفضيل وحيث لا تُشترط بيات نية الصيام من قبل بحسب ما ورد عن رسول الله الكريم.

هل يجوز نية صيام عاشوراء بعد الفجر

قال معظم العلماء من المدارس او المذاهب الأربع باستثناء مذهب المالكي إنه يجوز نية الصيام ليوم عاشوراء بعد الفجر لكن البعض يعتقد بضرورة ذلك تحديد النية قبل الذروة ومنهم من يصحح الصيام حتى لو كانت نية صيام عاشوراء بعد الذروة بشرط أن لا يفعل شيئاً من المفطرات بين الفجر اعليه ان يعقد نية الصيام لهذا اليوم المبارك والفضيل ويوجد دليل للعلماء في حديث عائشة – رضي الله عنها – الذي جاء فيه

“قالَ لي رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ذَاتَ يَومٍ: يا عَائِشَةُ، هلْ عِنْدَكُمْ شَيءٌ قالَتْ: فَقُلتُ: “يا رَسولَ اللهِ، ما عِنْدَنَا شيءٌ، قالَ: فإنِّي صَائِمٌ”،وفي هذا الحديث أنّ الصيام كان بعد الفجر، وأمّا المالكية فإنّهم يشترطون ان تبات النية في الصيام قبل الفجر في النفل والفرض، والله اعلى وأعلم”.

هل يجوز تغيير نية صيام القضاء

وقال علماء الدين ما دام المسلم ينوي صيامه بنية قضاء ما عليه من الصوم ، فلا يغير نيته بعد صيامه أي إذا نوى الصوم اليوم الذي يقضي به أيام شهر رمضان العظيم، ففي الصباح وهو صائم أراد أن يغير نيته في الصيام من قضاء يوم الى صيام النوافل  فلا يجوز هذا الامر إلا إذا كان صائما يتردد متعمداً قبل الفجر فيجوز له ذلك كأن ينوي الليل من الصيام وينوي صيام اليوم التالي بنية إتمام القضاء، ولكنه أفاق لتناول السحور فقرر أن يفعل ذلك تغيير نية صيام عاشوراء مثلا هنا يجوز تغيير النية في الصيام اما صيام قضاء او صيام نافلة التي هي صيام عاشوراء  ولكن في المثال الأول لا يجوز التغيير في النية والله اعلى وأعلم.

هل يجوز صيام عاشوراء بدون نية

نعم فانه يجوز صيام عاشوراء دون نية الصوم في اليوم السابق لهذا اليوم والسبب في ذلك  أن صيام  يوم عاشوراء هو صيام عظيم وهو من النوافل عن رسولنا الكريم لا يشترط فيه نية وأفعال العبد تؤجر بالنية بالنهار وبالتالي فانه يستحب أن ينوي العبد بالصوم  ونية الصوم جزء لا يتجزأ منه وأفعال العبد مثابرة بالنية كما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم قال “إنَّما الأعمالُ بالنِّيّاتِ، وإنَّما لِكُلِّ امْرِئٍ ما نَوَى”

 

يعتبر يوم صيام عاشواء من الاعمال الفضيلة التي حثنا الرسول الكريم على صيام هذا اليوم وهو من النوافل والله يؤجر العبد على صيام هذا اليوم والذي يكون في العاشر من شهر محرم لكل عام وانه يجوز عقد نية صيام يوم عاشوراء بعد الفجر عن الذاهب الاربعة عدا المذهب المالكي يقول يجب ان يعقد النية قبل الفجر.

السابق
تفسير حلم رؤية الزيتون فى المنام
التالي
نتائج قبول جامعة الكويت 2022 بالرقم المدني عبر موقع portal.ku.edu.kw

اترك تعليقاً